S5 Helion - шаблон joomla Joomla

تذوق عبق التأريخ في مقهى ريش موقع سفاري

تذوق عبق التأريخ في مقهى ريش

 

التأسيس

مقهى ريش (تأسس عام 1908م) بالقاهرة هو أكبر تجمع للمثقفين والسياسيين في المنطقة العربية.
يقع قرب ميدان طلعت حرب، تأسس عام 1908 م،

 

شيد هذا المقهى ألماني، باعه عام 1914 إلى هنري بير أحد الرعايا الفرنسيين الذي أعطى له اسم "ريش" ليتشابه بهذا الاسم مع أشهر مقاهي باريس التي ما زالت قائمة إلى الآن،
وتسمى "كافيه ريش"

 

باريس في القاهرة!!

وعندما تزور مقهى (ريش) ستكتشف أنك أمام تحفة معمارية، وستبهرك الديكورات واللوحات التي تملأ المكان،
وستقف طويلاً أمام اللافتة التي تعلو الباب الرئيسي، والتي تشير إلى أنه تأسس عام 1908م.

 

وستعرف أن هناك الكثير من الاختلاف بين هذا المقهى وأي مقهى آخر في أشهر ميادين القاهرة الحديثة التي أنشأها إسماعيل باشا على غرار مدينة باريس الفرنسية،
وجلب لها المهندس الفرنسي هوسمان ليخططها كما خطط باريس.

 

وبالتحديد في ميدان طلعت حرب يقع مقهى ريش أسفل إحدى العمائر الأوروبية الطراز التي شُيدت في
الربع الأخير من القرن التاسع عشر.

 

شيد المقهى أحد الرعايا الألمان،
ثم انتقل في عام 1914 إلى "هنري بير" أحد الرعايا الفرنسيين الذي أعطى له اسم "ريش"
ليتشابه بهذا الاسم مع أشهر مقاهي باريس التي ما زالت قائمة إلى الآن،
وتسمى "كافيه ريش".

 

وكما هو الحال بالقاهرة توجد في مدن "بنزرت" بتونس و"قسنطينة" بالجزائر و"الدار البيضاء" بالمغرب
مقاهٍ تحمل اسم "ريش"، وتتشابه مع مقهى القاهرة وباريس في كونها تقع في أحد الميادين الكبيرة
وبنفس طراز العمارة والديكور والوظيفة أيضا.

 

وقبل انتهاء الحرب العالمية الأولى عام 1918 قام "ميشيل بوليدس" بشراء المقهى من صاحبه الفرنسي،
وكان ميشيل من أشهر التجار اليونانيين بالقاهرة،
وكان يهوي الأدب والفن؛ لذلك أجرى توسعات جديدة داخل المقهى، وقام بشراء قطعة أرض أمامه،
وأنشأ عليه مسرحًا -تياترو،
وأحاطه بحديقة أنشأ بها كشكًا للموسيقى تُعزف فيه الموسيقات العالمية والعسكرية في أوقات محددة.

 

ومنذ ذلك الوقت أصبح لمقهى ريش بُعد ثقافي، وتحول من مجرد مقهى إلى مكان يتجمع فيه أبناء الطبقة الأرستقراطية والفنانون والمثقفون والأجانب.

 

وفي الأربعينيات من القرن العشرين احتشد كل من يعمل في الموسيقى والغناء في المقهى لإيجاد حل لمشاكلهم المهنية،
وكان على رأسهم أم كلثوم ومحمد عبد الوهاب،
وكانت نتيجة هذا التجمع أن تم الاتفاق على إنشاء أول نقابة للموسيقيين بمصر بل وفي العالم العربي.

 

مقهى بلا "كوتشينة"

 

ويحدثنا مجدي ميخائيل -مدير مقهى ريش حاليًا، وأول مالك مصري للمقهى- فيقول:
إن لمقهى ريش أسلوبه الخاص، فنحن لا نقدم الشيشة (النارجيلة) للزبائن، ولا نسمح بالألعاب التي تقدم في بقية المقاهي؛ كالكوتشينة (ألعاب الورق) والطاولة،
وهذا يرجع إلى طبيعة الزبائن؛ فهم عادة من المفكرين وأبناء الجالية الأجنبية بمصر، وخاصة المراسلين الأجانب والسائحين.

 

مواقف وطنيه للمقهى

 

استطاع المقهى على مدار تاريخه ومعاصرته للعديد من الأحداث أن يلعب دورًا هامًا وبأشكال عدة،
وأن يكون القاعدة التي تنطلق منها الحركات الوطنية.
ففي عام 1919م كان المقهى مكانًا تكتب فيه المنشورات والمطبوعات أثناء الثورة، هذا ما تؤكده "المطبعة" التي تم العثور عليها منذ سنوات داخل بادروم المقهى.
وعلى نفس المقهى جلس الزعيم جمال عبد الناصر يحتسي القهوة، ويعد لدوره في ثورة يوليو،
كما كانت جزءًا من حياة شاب عراقي جاء يدرس بالقاهرة وهو الرئيس "صدام حسين"،
وكان يرأس المكان الذي يتجمع فيه اللاجئون السياسيون مثل الشاعر العراقي "عبد الوهاب البياتي" و"قحطان الشعبي"
و"عبد الفتاح إسماعيل" رئيس جمهورية اليمن الشعبية السابق.
وفي عام 1973 تجمع المثقفون به وأصدروا بياناً وأرسلوه إلى توفيق الحكيم لنشره بجريدة الأهرام،
يعربون فيه عن عدم رضاهم عن حالة اللاسلم واللاحرب.

 

ترميم المقهى

 

كان لزلزال 1992 أثره الواضح على عمارة المقهى؛
فقد تم إغلاقه منذ ذلك الوقت إلى أن تم افتتاحه عام 2000م،
بعدما أجريت له أعمال ترميمات واسعة تكلفت نحو مليوني جنيه،
أشرف عليها مصطفى عبد القادر أحد أشهر المرممين، الذي أُسند إليه ترميم أبو الهول مؤخرًا.
يقول المهندس عباس محمود أحد المشاركين في الترميم:
إن عمارة المقهى كغيرها من عمائر القرن الـ 19 استخدم فيها الحجر الضخم الذي يقلل من حرارة الشمس،
والأسقف المرتفعة التي تساعد على تحريك الهواء بالداخل؛ وهو ما يلطف من حرارة الطقس وعدم الإحساس بالرطوبة،
كما أن المبنى لم يُستخدم فيه الإسمنت كمادة تساعد على تثبيت الأحجار، إنما استُخدمت مادة "القصر مللي" وهي مادة طبيعية استخدمها القدماء في البناء،
وتتكون من "الدقشوم والرماد الطوبي" وتوضع بين قطع الحجر، أما أعمال الديكور والأبواب من النوافذ داخل المقهى فقد استُخدم فيها الحديد الكريتال والخشب.

 

الدور الثقافي للمقهى

 

وعلى ريش تجد غالبية ضيوف وزوار القاهرة من الكتاب والمثقفين العرب إلى جانب المصريين الشغوفين بالأدب والثقافة
الذي يملئ هذه الأمكنة التاريخية فيمدينة تحتضن الآلاف من البشر وبالقرب من ريش تجدالمكتبات ودور النشر العريقة مثل
مدبولي ودار الشروق للإطلاع على أخر ما نشرته دورالأدب والنشر المصرية ..
والتمتع بتناول الأطعمة التقليدية التي تباع بالمطاعم الشعبية القديمة والمتناثرة ..
ريش واحدة من تاريخ المقاهي في القاهرة التي تعد زاوية لا يستهان بها من تاريخ الثقافة العربية ككل
فقد احتضنت هذه المقاهي كبار الكتاب والمؤلفين والإعلاميين والصحفيين المصريين منهم والعرب
وكونت معهم نواة أجمل مشاريعهم الثقافية والإبداعية
على ريش تأسست العديد من المشاريع الثقافية والأدبية منها على سبيل المثال
مجلة الكاتب المصري
وجاليري 68
ومجلة الثقافةالجديدة
وغيرها
وكان نجيب محفوظ يعقد ندوته الثقافية صباح كل يوم جمعة بمقهى ريش
ومن هنا أصبح المقهى مقصداً لجيل جديد من الأدباء والمثقفين منهم
صلاح جاهين وعبد الرحمن الابنودى وأمل دنقل ونجيب سرور والفنان رشدي أباظة واحمد رمزي وغيرهم

 

كما يقول الكاتب محمد عبد الواحد :
و يأخذك الغوص هنا في الأجواء القديمةالحالمة
و طرب أصيل يتهادى من بين المقاعد في مقهى ريش
وزهرةالبستان مثل :
عبد الوهاب وأم كلثوم وشادية وعبد الحليم وفريد وأسمهان

 

وعن مقهى ريش كتب الشاعر الكبير/ أحمد فـؤاد نجـم قصيدةً مشهورةً وساخرةً في الوقت نفسه
بعنوان "التحـالف" يقول فيها:

 

يعيش المثقّف على مقهى ريش
يعيش يعيش يعيش..
محفلط مظفلط كتيرالكلام..
عديم الممارسة عدوالزّحام..
وكام اصطلاح..
يفبرك حلول المشاكل قوام..
يعيش المثقّف..
يعيش يعيش يعيش".


الموقع :

 

أقسام الموقع

الرئيسية

سيرة مكان

التاريخ والسياسة

المقهى الثقافي

ليالي الفن

مجتمع ريش

أرشيف ريش

مطعم ريش

المزيد من الصحافة

البعث الجديد، مجلة الدبلوماسي، العدد 29، سنة 1998، محمد سعيد السيد

البعث الجديد، مجلة الدبلوماسي، العدد 29، سنة 1998،...

أمنيات دبلوماسية البعث الجديد لمقهى "ريش&quo...

إن كنت ناسي أفكرك، جريدة المصري اليوم، أغسطس 2004، العدد 66،شارل فؤاد المصري

إن كنت ناسي أفكرك، جريدة المصري اليوم، أغسطس 2004،...

إن كنت ناسي أفكرك جريدة المصري اليوم الأربع...

تحقيق يلقي الضوء، جريدة الحياة،العدد 14286، مايو 2002، ماهر حسن، على عبد الأمير، حازم الأمين

تحقيق يلقي الضوء، جريدة الحياة،العدد 14286، مايو 2...

تحقيق يلقي الضوء على أماكن وتاريخ وأسماء ومقاهي ال...

حكاية أقدم مقهى،مجلة أكتوبر، العدد 1268، فبراير 2001، عبد الحميد يونس

حكاية أقدم مقهى،مجلة أكتوبر، العدد 1268، فبراير 20...

حكاية أقدم مقهى للسياسيين والمثقفين مجلة أكتوبر...

كافيه ريش قهوة وسط القاهرة، مجلة شل،يناير 1993،د. مرسي سعد الدين

كافيه ريش قهوة وسط القاهرة، مجلة شل،يناير 1993،د. ...

كافية ريش قهوة وسط القاهرة لها تاريخ! مجلة شل ...

لسه فاكر كان زمان،مجلة البيت، نوفمبر 2000

لسه فاكر كان زمان،مجلة البيت، نوفمبر 2000...

لسه فاكر.. كان زمان مجلة البيت، مطبعة الأهرام ...

مطاعم، مجلة الشرق الأوسط، العدد 8238، 18-6-2001

مطاعم، مجلة الشرق الأوسط، العدد 8238، 18-6-2001...

مطاعم مقهى ريش مجلة الشرق الأوسط الاثنين 18/6...

مقاه لها تاريخ، جريدة الحياة، ديسمبر 2004، خالد سنجر

مقاه لها تاريخ، جريدة الحياة، ديسمبر 2004، خالد سن...

مقاه لها تاريخ ريش نفحة من زمن الفن الجميل ...

مقاهي القاهرة،مجلة حورس، يوليو-سبتمبر 2002

مقاهي القاهرة،مجلة حورس، يوليو-سبتمبر 2002...

مقاهي القاهرة حديث الأمس والغد مجلة حورس ي...

مقاهي تستعيد دورها، مجلة النور، يناير 2003، سعيد حبيب

مقاهي تستعيد دورها، مجلة النور، يناير 2003، سعيد ح...

فيها ولد الحلم وانطلقت الثورة مقاهي القاهرة تستعي...

مقهى ريش شاهد مصر الحي، جريدة السياسة، العدد 12818، يوليو 2004

مقهى ريش شاهد مصر الحي، جريدة السياسة، العدد 12818...

أسسه رجل أعمال نمساوي وباعه إلى فرنسي ثم اشتراه يو...

مقهى ريش في القاهرة، جريدة آفاق، العدد 14876، ديسمبر 2003، سعيد الكفراوي

مقهى ريش في القاهرة، جريدة آفاق، العدد 14876، ديسم...

من هنا مر عبدالناصر والسادات وأم كلثوم ومحفوظ وادر...

مقهى ريش، جريدة الديوان، يوليو 2002

مقهى ريش، جريدة الديوان، يوليو 2002...

ذاكرة مدينة.. وديوان للأدب والسياسة والسياحة! مقه...

«
»

نجم في ريش

اقرا عن المواجهة فى ريش

أزمة ريش تتصاعد، المصري اليوم،...

أزمة ريش تتصاعد، المصري اليوم،...

أزمة "ريش" تتصاعد.. ومذكرة لمحافظ القاهرة لوقف العمل في العقار 300 مبنى تاريخي مهدد ب...

استمرار مسلسل اغتيال مباني، مج...

استمرار مسلسل اغتيال مباني، مج...

بعد تنكيس واجهات عمارة ريش استمرار مسلسل اغتيال مباني القاهرة التاريخية مجلة المصور العدد 42...

الشركات العقارية تزحف، جريدة ا...

الشركات العقارية تزحف، جريدة ا...

الشركات العقاريّة تزحف إلى وسط القاهرة الأخبار فبراير 2009 كتب.. وائل عبد الفتاح مؤامرا...

القاهرة تباع سرا، جريدة الأهال...

القاهرة تباع سرا، جريدة الأهال...

القاهرة تباع سرًا جريدة الأهالي، الأربعاء 4 فبراير 2009م، العدد 1413 كتب: بهيجة حسين &q...

كافيه ريش - احتضان الثورات

بعض اغاني ريش

:
Please update your Flash Player to view content.